[name=وليد الفيفي] [description=طالب سنة ثالثة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن وتخصصي هندسة برمجيات. أحب مشاركة وصناعة المحتوى، ولذا قمتُ بإنشاء هذه المدونة، بجانب حبي للتقنية طبعاً. ورغم أن لدي الكثير من الاهتمامات، إلا أن أقربها إلى قلبي هما صناعة المحتوى (تدوين أو غيره) والتطوير. أؤمن بثقة أن المستخدم العربي كغيره يجب أن يُحترم، ولذا أسعى جاهداً في تقديم محتوىً يليق به أو بها. أسعد بتواصلك معي.] [img=http://store6.up-00.com/2017-04/149124119225871.jpg]

نموذج الاتصال:

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

10/random-posts/slider2

404

عفواً، الصفحة غير موجودة

نأسف على الازعاج، ولكن الصفحة التي طلبتها غير موجودة.

الصفحة الرئيسية

مخترع الويب: الانترنت يجب أن ينشر الحقيقة | Tim Berners-Lee

شبكة الويب العالمية


عندما قام السير تيم بيرنرز لي باختراع الويب عام 1989، فإنه قد صُمم ليكون مكاناً مفتوحاً حيث يستطيع كل شخص أن يساهم بما لديه. ولكن بعد عقود لاحقة، تكاثر الأخبار المزيفة والنقد اللاذع على مواقع التواصل الاجتماعي قد جعل بعض الرواد يتساءلون عن كيفية محاربة هذه المعلومات السيئة.

في مقابلة أجرتها CNNTech مع مخترع الويب، يقول بيرنرز لي: "الإبقاء على الويب مفتوحاً ليس كافياً، نحتاج إلى أن نتأكد أن الويب يُستخدم بطريقة تساهم في البناء وفي الترويج للحقيقة وتدعم الديمقراطية."

تم إنشاء الويب في البداية كطريقة للأكاديميين والعلماء لتشارك المعلومات، ولكنه قد تطور ليكون واحداً من أكثر أدوات الاتصال والتعليم والترابط الاجتماعي أهميةً. ولذا الفلسفة يجب أن تتطور أيضاً، يقول بيرنرز لي.

"لقد افترضنا أنه إذا ما أبقينا على الويب مفتوحاً ومحايداً، وأبقيناه مساحةً خاليةً من الأذونات، فإنه بالتأكيد سيصبح مكاناً رائعاً لأنه كان خالياً من الحدود الوطنية. وبالتالي سوف يستطيع الجميع من جميع أنحاء العالم أن يفهموا بعض ويتواصلوا بسلام، " يقول.

لم يكون بيرنرز لي الوحيد في تفاؤله المبكر حول الويب. إيريك شميت، المدير التنفيذي السابق لـGoogle وأحد رواد الانترنت، قد قال أن الانترنت ليس آمناً لأن الأشخاص الذين بنوه لم يعتقدوا أن الأشخاص السيئين سيستخدمونه لإيذاء الآخرين.

ولكن كما تعلمنا، الاتصالات السلمية لا تحدث دائماً. في عيد ميلاد الويب الثامن والعشرون، قام بيرنرز لي بنشر رسالة تسلط الضوء على ثلاث اتجاهات مقلقة: الأخبار المزيفة، الإعلانات السياسية على الانترنت، وفقدان السيطرة على البيانات.

"من خلال استخدام علم البيانات وجيوش النغف، أصحاب النوايا السيئة يستطيعون التلاعب بالنظام لنشر المعلومات المضللة لأهداف مالية أو سياسية، " كتب بيرنرز لي.

في حين أن بعض المسؤولية تقع على المستخدمين، أخبر بيرنرز لي CNNTech أن الشركات يجب أيضاً أن تقوم ببناء أدوات لمنع انتشار المعلومات السيئة.

"الكثير من الأخبار المزيفة تم إنشاؤها في الأصل للربح، " يقول. "لقد وجدوا أن الناس يميلون أكثر للضغط على الكذبات أكثر من الحقيقة."

بعد أن تم الانتخاب، قررت Facebook أن تحاول محاربة الأخبار المزيفة. فهي الآن تعمل مع منظمات الأخبار لإعلام المستخدمين عندما يتم اكتشاف أن أحد القصص خاطئة بواسطة المختبرين المحترفين لكشف الحقيقة مثل Associated Press. قامت أيضاً بتحديث قسم المواضيع الشائعة الخاص بها ليعرض الأخبار من المنظمات الموثوقة فقط

في أواخر 2016، قامت Google بمراجعة المواقع المشتبه بها في تحريف المحتوى للناس على شبكتها الإعلانية. قامت الشركة باتخاذ الإجراء اللازم ضد 340 موقعاً وقامت بحظر 200 موقعاً منهم بشكل دائم. 

"يجب أن تفكر الشبكات الاجتماعية في كيفية تسخير أنظمتها لجعل الحقيقة تتكاثر بشكل أكبر، وجعل الأخبار المزيفة تضمحل وتختفي، " يقول بيرنرز لي.


[quote bg=http://www.admediasummit.com/ar/Images/sir-tim-berners-lee-to-open-adms_tcm31-19321.jpg]نحتاج إلى أن نتأكد أن الويب يُستخدم بطريقة تساهم في البناء وفي الترويج للحقيقة وتدعم الديمقراطية. -Berners Lee-[/quote]
المصدر: CNNTech
Google+ Linked In Pin It
ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة لـ عالم الانترنت - الانترنت بين يديك © 2017 | تصميم القالب: Ahmad Khatib